أخبار ونشاطات
 
عرابون جدد في رتبة فنانين

لمناسبة اطلاق مهرجانات الارز الدولية ,تم تنطيم حفل توزيع 14 عرابة على الفنانين المشاركين في الليلة الاولى من المهرجانات بالتعاون بين لجنة أصدقاء غابة الارز ولجنة المهرجانات.
وجرى الاحتفال بعد ظهر اليوم في بيت العراب الواقع في غابة اصدقاء ارز لبنان , وحضر الاحتفال رئيسة لجنة المهرجانات النائب سيتريدا جعجع ورئيس اللجنة انطوان طوق والرئيس السابق للجنة رودي رحمة وغاب عن الاحتفال كامل اعضاء اللجنة الآخرين.
كما حضر الفنانون طالبو العرابة,وليد توفيق، غسان صليبا، جوزيف عطية، رامي عياش، إيليا فرنسيس، زين العمر، نجوى كرم، تانيا قسيس، عبير نعمه وملحم زين و رئيس بلدية بشري فريدي كيروز، وممثل لجنة جبران الوطنية جوزيف فنيانوس، منسق القوات في بشري المختار فادي الشدياق، الدكتور يوسف طوق.
وبعد أن زرع كل فنان أرزته في المكان المخصص له، ألقى رئيس اللجنة أنطوان طوق كلمة قال فيها: أيها المبدعون، أيها الحضور المميّز، ليس صدفةً أن يكون تكريم الأرزة عنواناً لهذا المهرجان الدولي بل هو قناعة راسخة في ضمير ووجدان لجنة مهرجانات الأرز الدولية ورئيستها النائب ستريدا جعجع هذه السيّدة المقدودة من الفولاذ العطر وهذه القامة المعجونة ببخور الأرز النضر. يشرفني أن أرحّب بإسم لجنة أصدقاء غابة الأرز بهذه النّخبة من أعلام الفن الراقي في لبنان والعالم العربي، هذه اللجنة التي إلتزمت حماية غابة أرز الرب وتوسيع مساحة الإخضرار حولها خلال إثنتيّ وثلاثين سنة. يشرّفني أن أستقبل هذه النّخبة في جوار أرز الرب الدهريّ وعلى أرض غابة أصدقاء أرز لبنان التي تربض حالمةً عند أقدام القرنة السوداء، هذه القرنة التي تعانق السماء راصدةً نضال أبناء هذا الجبل في سبيل الحق والحرية..
وأضاف: أيّها المبدعون، إنه لقاء تاريخيّ معكم أنتم الّذين من رحم الكآبة تولّدون الفرح وفي غمرة التنافر والتباعد تحافظون على وحدة الوطن وإنصهار أبنائه، أنتم الذين من سكينة العدم تولّدون الحياة فأضحيتم مثالاً للعيش الواحد. أيها الفنانون، إن إصراركم على الإشتراك في مهرجانات الأرز الدولية وإلتزامكم بإنجاحها لقناعتكم أنّ هذه المهرجانات قد خرجت عن إطار الحدث السياحي الريعي أو الإستعراضي لتصبح بعداً وطنياً وعمقاً تاريخياً وإطلالة على مستقبل واضح المعالم في وسط شرق يكتنفه القلق ويلفّه الضياع. أيها المتألّقون، حضوركم لتكريم الأرزة هو تكريم للصمود والشموخ، هو إحياء للتراث والتاريخ، هو إلتزام بالرمز والشعار. وبمشاركتكم في زرع أغراس الأرز أصبحتم شركاء في زرع الإخضرار على قمم لبنان كما أنتم شركاء في نشر الفن واللحن والكلمة. لذا، فلا غرابة مما تفعلون لأن كل من يغرز أرزة في صدر سفوح المكمل يُغرزُ في بال الوطن ويواكب حركة التاريخ ويشارك الله في الخلق والديمومة.

وختم: شكراً لسعادة النائب ستريدا جعجع، صاحبة الحركة والبركة، شكراً لبلدية بشري لأنها المساهمة الأولى في دعم لجنة أصدقاء غابة الأرز.
وألقى كل فنان كلمة شرح فيها شعوره الوطني تجاه هذه المبادرة.
كما ألقى رودي رحمة كلمة مؤثرة في المناسبة.
وكانت النائب جعجع ألقت كلمة شارحة فيها المعنى الحقيقي لهذه المناسبة.